محاضرات في قانون الأسرة (علم المواريث)
(علم المواريث)

إن متطلبات الحياة الزوجية بصفة خاصة والحياة العائلية والأسرية بصفة عامة بما تتضمنه من التزامت وحقوق وواجبات لا تتوقف تلبيتها عند حدود حياة المرء بل تستمر حتى بعد موته، وبذلك فإن للميت حقوقا كما للاحياء حقوق.

وجملة حقوق الميت على الأحياء التعجيل بغسله وتكفينه وتشييع جنازته وأداء ديونه والتزاماته، ثم الدعاء له بالرحمة والمغفرة.

وأما حقوق الأحياء على الميت فإنها تتجلى بصورة أساسية في الاستفادة مما خلفه من تركة وأموال، لأن " المال مال اللله وإنما نحن مستخلفون فيه"، وكما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأحد أصحابه: ( إنك إن تذر ورثتك أغنياء خير من أن تذرهم عالة يتكففون الناس...)

ولتقسيم التركة يقتضي التعلاف على أنصبة وحقوق كل المستحقين، ولا يتأتى ذلك إلا بمعرفة "علم الفرائض" أو  " علم المواريث" الذي يتضمن مجموعة من القواعد الحسابية والشروط الموضوعية التي يتوجب حضورها لاستحقاق الإرث، وموضوعه التركات، وغايته إيصال الحقوق إلى مستحقيها من الورثة.